وطني وإن شغلت بالخلد عنه ...

Post Reply
User avatar
ابورافعي
Posts: 540
Joined: August 2nd, 2010, 11:25 am

وطني وإن شغلت بالخلد عنه ...

Post by ابورافعي » May 31st, 2013, 9:56 pm

وطني وإن شغلت بالخلد عنه ** راودتني إليه في الخلد نفسي - شعر


رغم إنتشار هذا البيت وتداوله علي الألسنه ... إلا أنه يحمل معاني كلما تدبرته لم
أستسيغ معناه ... إلا إذا قال طفل في رحم أمه : رحم أمي وإن شغلت بالخروج منه ** راودتني إليه في الخروج نفسي ... في حين أنه يستحيل علي أي مولود أن يعود مرة أخري إلي رحم أمه ... ولماذا يرجع إلي رحم أمه ... وحتي ولو كان ممكنا ... أيعقل أن يترك سعه الدنيا ليدخل ضيق وظلمة الرحم ... وكذلك كيف سوف يشتاق إلي وطنه وهو في الخلد وليس هناك وطن أصلا ولا أهل بعد أن تفني الدنيا... وإذا كانت هناك إمكانية لرجوعه إلي وطنه في الحياة الدنيا فهل سوف يترك الحياة الأبدية الخالدة التي دخلها جريا وراء حياة دون ... لا يوجد معني بديع ... ولا معني منطقي ... ولو قال وطني أفديه بروحي لفهم المستمعون مدي عظمة وطنه ... هذا رايي الشخصي ... قد يكون رايا مصيبا وقد يكون لا ...
Last edited by ابورافعي on January 1st, 1970, 3:00 am, edited 0 times in total.
Reason: ''
قبورنا تبنا ... ونحن ما تبنا
awhab1996@hotmail.com

Post Reply

Who is online

Users browsing this forum: No registered users and 1 guest